Header Ads

الإعلام الأمريكي يشن هجوما على المغرب بسبب مونديال 2026

الإعلام الأمريكي يشن هجوما على المغرب بسبب مونديال 2026

شن الإعلام الأمريكي هجوما على المغرب اثر تقدمه بترشيح نفسه لاحتضان مونديال2026 منافسا بذلك أمريكا وكندا والمكسيك، حسب يومية الصباح ليوم الخميس.

المجلة كتبت في هذا السياق، إن المغرب يفتقر للمعايير اللوجيستية المطلوبة وتابعت” لا يمكن لبلد مصنف في المركز 60عالميا في الناتج المحلي الإجمالي استقبال 48 دولة”.
وتحدثت المجلة عن افتقاد المغرب للبنيات التحتية الضرورية بينها الملاعب الرياضية والضمانات المالية في الوقت الذي دافعت فيه عن الملف المشترك لبلدها مشيرة إلى أن المسؤولين بهذه البلدان لم يعيروا أي اهتمام لترشيح المغرب بل زادهم ذلك إصرارا وعزيمة بالنظر لقوة ملفهم.
وتطرقت فوربيس الى عناصر القوة في ملف ترشيح أمريكا والدول الأخرى من قبل الملاعب التي تفوق 50 ألف متفرج والجاهزة من الآن لاستضافة المونديال علاوة على قدرة كندا والمكسيك وأمريكا على استقبال آلاف المشجعين.
وانضمت فوربيس إلى الشروق الجزائرية التي هاجمت بدورها المغرب عندما قالت إن المغرب اختار الركوب على موجة احتضان المونديال في ظرف عصيب.
واستنفر ترشيح المغرب للمونديال بشكل مفاجئ أمريكا وشريكتها كندا والمكسيك إذ أكد سونسل كولاتي رئيس الاتحاد الأمريكي لكرة القدم، أن اللجنة المنظمة ستجتمع الأسبوع المقبل لتحديد قائمة المدن التي ستستضيف المباريات بالمونديال بالبلدان الثلاثة، مؤكدا أن المنافسة القائمة حاليا تبرز القيمة التي يحظى بها المونديال باعتباره أهم تظاهرة رياضية على الإطلاق، كاشفا أن الدول الثلاثة مستعدة لمواجهة باقي الترشيحات في إشارة منه إلى الملف المغربي.
ويحظى المغرب بدعم من الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم والاتحاد العربي وبعض الدول الأوروبية، إذ دعا الملغاشي احمد احمد، رئييس الكاف ،رؤساء الاتحادات الإفريقية إلى دعم ومساندة المغرب من احل الفوز بشرف تنظيم المونديال، بعدما اخفق خلال دورات 1994 و 1998و 2006 و 2010.
وينتظر أن تتوصل الدول الفائزة بدفتر التحملات الجديد في الأيام المقبلة قبل الإعلان عن الفائز في 13 يونيو المقبل،على هامش افتتاح مونديال موسكو 2018.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.