Header Ads

العلامة الفقيه السوسي سيدي صالح بن عبد الله الإلغي الصالح في ذمة الله

العلامة الفقيه السوسي سيدي صالح بن عبد الله الإلغي الصالح في ذمة الله
وافت المنية صباح يوم أمس الخميس الفقيه السوسي “سيدي صالح الصالحي الإلغي”، بعد أن أسلم الروح إلى خالقها عن سن يناهز 74 سنة بعد صراع طويل مع المرض.    
الفقيه الأديب “سيدي صالح بن عبد الله بن محمد بن عبد الله بن صالح الصالحي”، من مواليد 14 ربيع الأول عام 1343هـ بقرية دوكادير بإلغ، وينحدر من أسرة عالمة ماجدة.
وكان والده “سيدي عبد الله بن محمد” علامة متمكن وأديب مجيد، وجده سيدي محمد بن عبد الله علامة جليل، وهو مؤسس المدرسة الإلغية عام 1297هـ.
وقد سار الفقيه على درب أسرته العالمة الأديبة، وترسم خطا أسلافه الأفاضل، فنال حظه الوافر من العلم والأدب، واستحق أن يقول في حقه مؤرخ سوس العلامة سيدي محمد المختار السوسي: “وقد جالست المترجم وناقشته وجاذبته مباحثات، فرأيت من نجابته ما حقق به أنه ابن أبيه الفذ”.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.