Header Ads

تحسّبا لهجمات بالسيارات .. ميلانو تتأهب أمنيا

تحسّبا لهجمات بالسيارات .. ميلانو تتأهب أمنيا
أعلنت إدارة الأمن في مدينة ميلانو الإيطالية، السبت، فرض إجراءات احترازية في الشوارع المركزية التي تشهد فعاليات وتجمعات بشرية، في حين قالت بلدية روما إنها بصدد اتخاذ اجراءات مماثلة، وذلك عقب حادثتي الدهس في مدينة برشلونة الإسبانية.

ونقل التلفزيون الحكومي عن بيان لإدارة أمن ميلانو أن الاجراءات تضمّنت وضع حواجز اصطناعية، لمنع مرور الشاحنات في الشوارع المؤدية لمركز المدينة، الذي يضم مجمعات تسوق ومطاعم ونقاط جذب ثقافي.

وأضاف البيان أنه جرى أيضًا تشديد الرقابة الأمنية في محيط استاد "سان سيرو" لكرة القدم، تزامنًا مع مباريات دوري الدرجة الأولى، اليوم الأحد.

وأشار أن "حواجز اصطناعية أخرى سيجري وضعها في الشوارع المؤدية إلى الأماكن الترفيهية الليلية التي تستقطب حشوداً بشرية".

وأوضح أن الإجراءات تأتي "تحسبًا لوقوع هجمات بالسيارات"، على غرار ما شهدته مدينة برشلونة.

وذكر البيان أن "التدابير القائمة هي بالفعل على أعلى مستوى".

وفي العاصمة روما، من المقرر أن تتبنى بلدية العاصمة في نهاية اجتماع تعقده مع إدارة الأمن، مساء اليوم، جملة من التدابير الأمنية المماثلة.

وبحسب التلفزيون الحكومي، فإنه سيتم وضع حواجز في شوارع قلب المدينة، الذي يضم مقار حكومية ومراكز تسوق، كما ستُمنع السيارات المؤجّرة بسائق، والحافلات الصغيرة ذات الزجاج الداكن من دخوله.

وأعلن وزير الداخلية الإيطالي ماركو مينيتي، أن "البلاد تلتزم بأقصى درجات الحذر، تزامنًا مع تعزيز التدابير الأمنية لحماية المواقع الحساسة في أنحاء إيطاليا، بعد واقعتي الدهس في برشلونة".

*وكالة أنباء الأناضول.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.