Header Ads

تالكجونت...----"موسم الرمي باكروفلا "---

تالكجونت...----"موسم الرمي باكروفلا "---
اليوم بحول الله وقوته اول ايام الرمي بدوار اكروفلا تالكجونت تارودانت الذي سيدوم ان شاء الله علي مدي أربعة أيام ( 4 )الهم سلم وبارك واجعل بلدنا هذا آمنا مطمئنا، وأحفظ مولانا أمير المومنين سبط الرسول عليه السلام ضامن أمن واستقرار الوطن وراحة المواطنين ومصلحة الجميع. 
وما يثير انتباهي شيء لم نتساءل عليه من قبل، الا وهو أصل هذا الموسم. 
وحسب معلوماتي المتواضعة، فإنه تأسس لأول مرة في تاريخ تالكجونت على أيدي أناس كان لهم شأن كبير بالمنطقة وكانوا آنذاك يسيرون شؤون البلاد والعباد وكانوا أناس يحبون الخير يحبون الفقهاء والشرفاء والمرابطين وكل ماله صلة بالله وهم. 
*السيد الحاج لحسن بازي قائد المنطقة المركزية تالكجونت آنذاك، وشقيقه السي محمد خليفته. 
وكان قد قدم الي المنطقة شخص يدعي السي عبدالرحمن الناصري واستقر به المقام بدوار تبط قبيلة تالكجونت. يروي انه من حفدة سيدي أحمد بن ناصر دفين تامكروث باب الصحراء إقليم زاكورة حاليا علي بعد عشرين كيلومتر من المدينة. 
علي هذا الأساس كان الناس يقولون الرمي انسيدي محند بناصر. 
كان هذا الموسم في أوله يقام باكروفلا حول بركة مائية تسمي تمدا وهي المنبع الذي يتزود منها أهل اكروفلا بالماء الصالح للشرب والسقي كذالك. 
وفي السنوات الثمانينات من القرن الماضي انشق عن هذا المجمع عدة فرق كعادة كل شيء إذا كبر ينشق. 
ولكن الفروع المنشقة لم تدم طويلا. 
وكان الموسم الأصلي مستمرا ومتشبتا بممارساته السنوية ذلك راجع إلى حسن التسيير والتدبير الذي كان يتميز به مند نشأته. واستمر على ذلك السيد الحاج الحسن بازي الي ان وافته المنية رحمة الله عليه. واسكنه فسيح جناته مع النبيءين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.امين يارب العالمين. 
واليوم موسم الرمي يقام بمهد نشأته جامعا بين الدواوير المتوامة الثلاث (-اندرماس -اكروفلا -تبط -)وهو مفتوح لجميع اهل تالكجونت. 
والدعوة مفتوحة لجميع الاصدقاء والاهل والجيران لأهل تالكجونت وكذالك الضيوف الكرام. فأهلا وسهلا بكم معززين مكرمين عند اهاليكم.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.