Ouled berhil - أولاد برحيل24 جريدة إلكترونية مغربية Ouled berhil - أولاد برحيل24 جريدة إلكترونية مغربية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

الزاير: بنكيران "الأسوأ" في التاريخ .. وحوار العثماني "مغشوش"

طالبت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل حكومة العثماني بمأسسة الحوار الاجتماعي والاستجابة لمطالب الأجراء وإصلاح أوضاعهم المادية والاجتماعية والمهنية والقانونية، بالإضافة إلى احترام الحريات النقابية، وإطلاق كافة معتقلي الحركات الاحتجاجية بالمغرب؛ وذلك لتفويت الفرصة على أعداء الديمقراطية وكل المتربصين بالوطن لمحاولة ضرب المكتسبات وتغليب المقاربة الأمنية للعودة بالمغرب إلى الوراء.

ورغم إعلان الحكومة اتفاقها مع المركزيات النقابية على منهجية الحوار الاجتماعي، إلا أن عبد القادر الزاير، الرجل الثاني في الـ"CDT"، أكد أن الأمر "غير صحيح"، مشيرا إلى أن الحوار مع الشركاء الاجتماعيين تُروج له الحكومة بينما تقوم باستغفال النقابات، واصفاً ذلك بـ"الحوار المغشوش".

وقال القيادي النقابي، في تصري لهسبريس، إن المركزيات النقابية تنتظر مدى تفاعل الحكومة مع مطالبها، محذراً العثماني من تكرار أخطاء بنكيران، معتبراً حكومة بنكيران هي "الأسوأ" في تاريخ المغرب من حيث عدد الإضرابات في صفوف الوظيفة العمومية.

وشددت المركزية النقابية على أنها ستواصل التعبئة لتنفيذ البرنامج النضالي المسطر؛ وذلك لمواجهة الوضع الاجتماعي المقلق، والدفاع عن المطالب المشروعة والعادلة وصيانة المكتسبات والحقوق.

من جهة ثانية، طالبت النقابة المقربة من أحزاب "فيدرالية اليسار"، بفتح ورش الإصلاحات الدستورية والسياسية والمؤسساتية، والقطع مع كل أشكال الفساد والتلاعب وتزوير الانتخابات. وقال الزاير: "المغرب في حاجة إلى إصلاح دستوري حقيقي، وليس التعديل الدستوري لسنة 2011 الذي صوتنا ضده".

بدوره، أكد المكتب التنفيذي للنقابة ذاتها، في بلاغ له، أن الإصلاح الحقيقي يتطلب الإرادة السياسية والتعبئة الشاملة "من خلال حوار وطني وجهوي وإقليمي للانكباب على إيجاد حلول للمعضلات الاجتماعية، ومطالب المواطنين كأرضية للمصالحة وإرساء أسس الديمقراطية والعدالة والاجتماعية".

وعلاقة بموضوع الإدارة التي استأثرت بنقد لاذع من قبل الملك محمد السادس، دعا "رفاق الأموي" إلى إصلاح هيكلي للإدارة "من أجل دمقرطتها والقطع مع منطق تفكيك وتدمير المرفق العام، وإعادة الاعتبار للقطاع العام كرافعة من رافعات التقدم والتنمية"، كما أكدوا أن تأهيل القطاع الخاص وتقويته ليلعب دوره في بناء الاقتصاد الوطني رهين بالارتقاء بالمقاولة إلى مستوى المواطنة وامتلاك الوعي بالمسؤولية الاجتماعية.

عن الكاتب

تارودانت 24

التعليقات


.

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الأخبار أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Ouled berhil - أولاد برحيل24 جريدة إلكترونية مغربية