Header Ads

أصيل يختار أنغاما مصرية لإطلالته الغنائية الجديدة

أصيل يختار أنغاما مصرية لإطلالته الغنائية الجديدة
بعد نجاح أغنيته الأخيرة "عاندني"، يستعد المغني المغربي عادل أصيل لإصدار أغنيتين باللهجة المصرية؛ الأولى بعنوان "شوقي ولع"، والثانية بعنوان "الفراق".

وعلّق أصيل عن اتجاهه إلى الغناء باللهجة المصرية، في الوقت الذي اتجه فيه معظم جيل اليوم إلى الأغنية المغربية والخليجية، بالقول: "اخترت إصدار أغنية باللهجة المصرية، وهي التفاتة للمدرسة الأولى التي تتلمذنا على يدها"، وأضاف: "الأغنية المغربية حققت اليوم انتشارا كبيرا في الوطن العربي، ولما لا الاقتراب إلى الجمهور المصري بلهجته الأم".

وأوضح الفنان المغربي أنه أدى أغنيته الجديدة "شوقي ولع"، التي كتب كلماتها عمر المصري وقام بتلحينها توزيع منتي، خلال مشاركته ضمن فعاليات المهرجان الدولي للموسيقى فرانكو أراب بمصر، وقال: "أعتز بتكريمي ضمن فعاليات هذا المهرجان بحضور باقة من الفنانين العرب".

وأبرز الفنان الشاب أنه يقف ضد الأغاني التجارية واستخدام كلمات خادشة للحياء العام من أجل البحث عن "البوز"، واسترسل: "أختار الأغنية الهادفة ذات إحساس ومعنى، والتي تستطيع أن تدخل كل العائلات المغربية".

ويؤكد عادل، في حديثه لهسبريس، أنه يحرص على الابتعاد عن تناول المواضيع التي تعج بها الساحة الفنية، كما هو الشأن في أغنية "عاندني" والتي قرر تسليط الضوء من خلالها على موضوع اجتماعي يخص الشباب العاطل عن العمل، والأغنية عبارة عن دعوة الشباب إلى عدم فقدان الأمل، مهما كانت الظروف الصعبة التي يعيشونها في الحياة".

من جهة ثانية، كشف أصيل أنه يستعد لدخول عالم التمثيل، من خلال مشاركته في بطولة ثنائية، في فيلم رعب حول البطالة من إخراج فيصل الحليمي، وعلق على ذلك: "التمثيل هواية تمسكت بها من الصغر إلى جانب الغناء، واليوم أعيش هذه التجربة بعدما اقتنع المخرج بموهبي، التي لمسها في كليبات الأغاني السابقة".

ويحرص ابن مدينة طنجة، في معظم أعماله، على إدخال بعض الكلمات المرتبطة باللكنة الشمالية، وعلق على ذلك: "أحاول أن أوفق بين اللكنة الشمالية وبين الدارجة المغربية المتداولة، من أجل تسهيل فهمها لدى الجمهور في مختلف أنحاء المغرب، إلى جانب بعض الإيقاعات الموسيقية المرتبطة بالمنطقة كـ"الغيطة الجبلية"، يقول أصيل.

وكان عادل أصيل قد أصدر عدة أعمال على شكل كليب؛ من بينها "يما" التي أهداها إلى جميع أمهات المغرب، و"حتى بنتي ليا" التي تعدّ إحدى أكثر أغانيه نجاحا والتي استمع إليها جمهوره المغربي.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.