Header Ads

"ميزانية الثقافة" تلغي عرض "ألف ليلة وليلة" أمام الجمهور المغربي

"ميزانية الثقافة" تلغي عرض "ألف ليلة وليلة" أمام الجمهور المغربي
إثر الجدل الذي أثاره "إلغاء وزارة الثقافة والاتصال لجولة مسرحية" تهم الفنان المصري الشهير يحيى الفخراني، أكد محمد لطفي المريني، الكاتب العام للوزارة، أن الأمر يتعلق بمشروع عرض مسرحية "ألف ليلة وليلة" بعدد من المدن المغربية؛ ولم يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بخصوصها.

وكشف محمد لطفي المريني، في تصريح ، أن وزارة الثقافة والاتصال تعذر عليها تنظيم الجولة المسرحية لأسباب مادية، لافتا الانتباه إلى أن "فريق العمل الذي يشتغل في المسرحية يضم ما يفوق ستين فردا، والإمكانات المالية للوزارة لم تسمح بتنفيذ المشروع".

واسترسل المسؤول ذاته بالقول إن "الفنان المصري يحيى الفخراني يحظى بتقدير كبير من لدن المغاربة، والمغرب يرحب به وبكل أعضاء فرقته؛ لكن المشروع لم يجد طريقه إلى التنفيذ، لأن الميزانية المخصصة لدعم العروض المسرحية لم تسمح بذلك".

من جهته، أكد الممثل المصري يحيى الفخراني، في تصريحات تناقلتها وسائل إعلام مصرية، أنه "استقبل القرار بصدر رحب"، وأضاف: "تنازلت عن أجري مقابل عرض المسرحية في المغرب، وهو ما يتكرر في كل عروض التبادل الثقافي للوصول إلى كل الجمهور العربي".

وحققت مسرحية "ألف ليلة وليلة"، التي يجول بها الفنان المصري يحيى الفخراني للموسم الثالث على التوالي، مداخيل كبيرة لم تحدث من قبل في تاريخ البيت الفني للمسرح.

وأوضح الفخراني أن "استكمال العرض يهدف إلى إمتاع المشاهدين، وإعطاء فرصة لمن لم يشاهد هذا العمل المسرحي"، حيث إنه "لا يؤمن بالتصوير المسجل للمسرح"، بتعبيره.

وتدور أحداث العمل المسرحي في إطار اجتماعي استعراضي كوميدي، حول "بخيل" يتم اختطاف زوجته، وبعد عدة سنوات يقابل المختطف ليبدأ في الثأر. والعمل يشارك فيه كل من لطفي لبيب وهبة مجدي وضياء عبد الخالق وسلمى غريب، والمطرب محمد محسن.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.