Header Ads

صحف الاثنين: فرض بطائق اشتراك إلكترونية على جماهير الوداد والرجاء.. والمنتخب يضع الجيش في ورطة

صحف الاثنين: فرض بطائق اشتراك إلكترونية على جماهير الوداد والرجاء.. والمنتخب يضع الجيش في ورطة
تنطلق جولتنا في الصحف الوطنية الصادرة عن يوم الاثنين، والبداية من "الأخبار"، حيث كشفت الجريدة أن فريق الرجاء البيضاوي ملزم بأداء غرامة مالية قدرها 110 مليون سنتيم لفائدة اللاعب التونسي خالد القربي، بعد توصله بمراسلة من الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).
وحسب المراسلة التي توصل بها الفريق الأخضر، فإن الفريق مطالب بأداء هذه القيمة المالية في أقرب وقت، بعدما قرر اللاعب التونسي اللجوء إلى الفيفا ورفض الجامعة الملكية لكرة التدخل في وقت سابق في هذه القضية لعدم توصلها بعقده مما جعلها تتخذ الحياد.
ننتقل الآن إلى "المساء"، حيث أوضحت أن شركة "كازا إيفنت" المسؤولة عن تنظيم مباريات الوداد والرجاء البيضاويين بمركب محمد الخامس، لا تمانع في طرح الفريقين لبطائق الاشتراك السنوية الخاصة بالجماهير لكن شريطة التنسيق مع الشركة في هذا الموضوع.
وحسب الجريدة، فالشركة تواجه مشكلا تقنيا بسيطا يعيق استخدام بطائق اللشتراك القديمة التي كانت تطرح في السابق، خاصة بعد استخدام أبواب إلكترونية جديدة، مؤكدة أنها يجب أن تخضع لمعايير وشروط دقيقة، حيث يجب أن تكون ذات نظام إلكتروني على غرار بطائق الطرامواي، والتي تسمح لصاحبها الدخول بمجرد التأشير على الجهاز.
ومن نفس المنبر، قالت الجريدة إن فريق المغرب التطواني سيستقبل ضيفه جمعية سلا في ذهاب دور سدس عشر كأس العرش بالملعب البلدي لمدينة أصيلة، بعد أن وافقت الجهات المسؤولة عن طلب الفريق، والذي يخضع ملعبه للإصلاحات.
ومن "أخبار اليوم" هذه المرة، حيث كشفت الجريدة أن مسؤولي فريق الجيش الملكي وجدوا أنفسهم في موقف محرج بعد قرار الجامعة الملكية لكرة القدم عدم الترخيص للفريق الرباطي باستقبال منافسه سطاد المغربي نهاية الأسبوع المقبل على أرضية مركب مولاي عبد الله بالرباط، لحساب إياب دور سدس عشر نهائي كأس العرش.
وبررت الجامعة رفضها لاحتضان هذه المباراة برغبتها في الحفاظ على جاهزية الملعب لمباراة المنتخب الوطني أمام مالي في تصفيات كأس العالم المزمع تنظيمها بروسيا سنة 2018.
ونختم من "الأحداث المغربية"، والتي ذكرت أن فريق الوداد الرياضي دخل في مفاوضات متقدمة لحسم صفقة انتقال مصطفى اليوسفي، مهاجم الجيش الملكي، إلى صفوفه خلال الميركاتو الصيفي الجاري.
وحسب نفس المصدر، فإن الفريق الأحمر استغل ثغرة قانونية في عقد اللاعب، حيث اكتشف هذا الأخير أن العقد الذي كان يربطه بفريقه السابق هو عقد هاوي ولم تتوصل جامعة الكرة إلا بهذا العقد عوض الاحترافي الذي وقع عليه في وقت سابق.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.