Header Ads

أحيزون يطير إلى لندن، وعينه على ذهبية سفيان البقالي

علم لدى “أندلس برس”، أن عبدالسلام أحيزون رئيس الجامعة الملكية المغربية لألعاب القوى، انتقل إلى لندن في إطار حضور فعاليات بطولة العالم لألعاب القوى المقامة حاليًا بالعاصمة البريطانية، وذلك من أجل دعم ومساندة العدائين المغاربة.
وقد ساند عبد السلام أحيزون البطلتين الواعدتين العرافي والعقاوي بعد نهاية سباق 1500 متر، وحثهما على التركيز على بطولة العالم في القاعات العام المقبل في برمنغهام، حيث أنهما  لم تنجحا في إحراز أي ميدالية خلال النهائي بعد احتلال العرافي للمركز الثامن بتوقيت 4 د و04 ث و 35 /100، واكتفاء العقاوي للمركز العاشر بتوقيت 4 د و 05 ث و 87 / 100.
ومن المقرر أن يخوض العداء المغربي سفيان البقالي هذا المساء ابتداء من الساعة التاسعة و 10 دقائق،نهائي 3000 متر موانع، حيث تعلق أمال المغاربة على البقالي لمنح المغرب أول ميدالية ذهبية في هذا النوع من السباقات، وتشريف العاب القوى المغربية في هذه البطولة العالمية .
وكان البقالي قد ضمن مقعده في نهائي 3000 م موانع بعد تصدره المجموعة الأولى بتوقيت 8 د و 22 ث و60 /100، متقدما على العداء الفرنسي محيي الدين مخيسي الذي قطع المسافة في زمن قدره 8 د و22 ث و 83 /100 ، فيما كان المركز الثالث من نصيب العداء الإثيوبي ويل غيتينيت ( 8 د و23 ث و00 /100).ولم يحالف الحظ مواطناه هشام سيغيني ومحمد تاندوفت في التأهل إلى الدور النهائي (3000م) ، بعد أن احتل الأول المركز الحادي عشر في السلسلة الإقصائية الثانية بتوقيت 8 د و44 ث و 74 /100 ، واكتفى الثاني بالمركز الثاني عشر بتوقيت 8 د و40 ث و99 /100 في السلسلة الإقصائية الثالثة .
وكان أحيزون قد دعا العدائين المغاربة الذين سيدافعون عن الألوان الوطنية٬ إلى بذل قصارى جهدهم من أجل تمثيل المملكة أحسن تمثيل٬ حتى يكونوا في مستوى التطلعات والآمال المعلقة عليهم.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.