Header Ads

عصابة “الفراقشية” تذبح شيخا في منزله لسرقة ماشيته في تارودانت

عصابة “الفراقشية” تذبح شيخا في منزله لسرقة ماشيته في تارودانت
وقعت جريمة بشعة، الجمعة، في تارودانت، حيث أجهزت عصابة إجرامية مجهولة، على شيخ في منزله ليلا بهدف سرقة رؤوس ماشيته التي كانت كل رأسماله ومورد رزق عائلته الصغيرة.

ووفق مصدر من دوار “امشود” في جماعة “تالمكانت” قيادة اركانة التابعة إلى عمالة تارودانت، فقد تفاجأ أحد أقارب الضحية، الجمعة، أثناء المرور بقرب منزله المعزول عن الدوار برؤية الأبواب مشرعة فقام بالدخول ليجد جثة الشيخ مدرجة بالدماء بعد ذبحه من طرف عصابة لازالت هويتها مجهولة إلى حد اليوم.
وأضاف المصدر، أن الجناة لم يتركوا أي شيء يملكه العجوز بما فيه بعض التجهيزات البسيطة من دقيق وأعلاف، وكل ماشيته، حيث خلف الحادث هلعًا لدى سكان الدوار الذين اعتادوا القيام بدوريات للحراسة من طرف الشيوخ الذين يقطنون في المنطقة النائية بعد سفر الشباب نحو المدينة من أجل لقمة العيش.

وتشير المعطيات الأولية إلى أن الدافع وراء الواقعة البشعة هو سرقة الماشية التي تتزايد بمناسبة عيد الأضحى، رافضا الإدلاء بأي معلومات أخرى في إطار سرية البحث الذي تشرف عليه سرية الدرك الملكي.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.