Header Ads

حقوقيون يدخلون على خط " استدراج "مريض لمصحة خاصة بتطوان

حقوقيون يدخلون على خط " استدراج "مريض لمصحة خاصة بتطوان
تقدمت جمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الانسان فرع تطوان بطلب الى وزير الصحة "الحسين الوردي" بفتح تحقيق وتطبيق القانون ضد طبيب بمستشفى سانية الرمل قام بتوجيه مريض من المستشفى المذكور نحو إحدى المصحات الخاصة ، حيث أجريت للمريض المسمى "ح ـ  ه " عملية جراحية وهو ماتم معاينته بمحضر مسجل من طرف مفوض قضائي وبترخيص من السيد رئيس المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان حسب ماتتبثه الوثائق والمكاضر التي تتوفر هبة بريس على نسخة منها .
 
تفاصيل القضية "الظاهرة" تعود إلى السابع من شهر غشت الجاري ، حينما قدم المريض المسمى "م ه " الى مستشفى سانية الرمل تحت رقم 14221-17 بعد إصابته في العمود الفقري بسبب "صالطو" نفذه المريض بأحد شواطئ الشمال ، ليقوم بتوجيهه الدكتور "أ.ص" نحو مصحة الهلال الأحمر بالمدينة حيث أجرى له العملية الجراحية هناك ، أثبته محضر استجوابي تم من طرف مفوض قضائي لدى المحكمة الابتدائية بتطوان بناء على طلب اللجنة المركزية لجمعية الكرامة للدفاع عن حقوق الانسان فرع تطوان ، بتاربخ 11/08/2017 ، وهو ما أكدته موظفة الاستقبال بمصحة الهلال الأحمر  التي صرحت بأن الدكتور "أ.ص" هو الذي قام باجراء العملية الجراحية للسيد "محمد هروال " بتاريخ 11/08/2017 وأن المريض يتواجد بالعناية المركزة .
 
أمام هذا الوضع واستجابة لشكايات المواطنين الذي ترجمه طلب الهيئة الحقوقية المشار اليها أعلاه ، التمست الجمعية من السيد وزير الصحة فتح تحقيق موسع في النازلة للقطع مع جل الخروقات التي تضرب في العمق قيم شرف المهنة التي ينبغي أن يتحلى بها الطبيب ، مؤكدة على ضرورة تطبيق القانون .

يتم التشغيل بواسطة Blogger.