Header Ads

الرصاص يلعلع بمدينة فاس.. و السبب ؟

الرصاص يلعلع بمدينة فاس.. و السبب ؟
استعمل شرطي يعمل بفرقة الدراجين التابعة لولاية أمن فاس، صبيحة اليوم الإثنين سلاحه الوظيفي لتوقيف شخصين من ذوي السوابق العدلية، بعد أن تم ضبطهما يحاولون سرقة أحد الأشخاص باستعمال العنف بمنطقة واد فاس.

وفي بلاغ لها أوضحت المديرية العامة للأمن الوطني، فإن المشتبه فيهما ارتكبا سرقة استهدفت دراجة نارية قبل أن يعمدا إلى محاولة استخدامها في اقتراف سرقة أخرى بواسطة السلاح الأبيض في حق أحد الأشخاص، وهو الوقت الذي تدخلت فيه دورية الدراجيين من أجل توقيف المشتبه فيهما في حالة تلبس.

وحسب ذات المصدر فإن المعنيان بالأمر ابديا مقاومة عنيفة حيث عرضا حياة عناصر دورية الشرطة لخطر وشيك بواسطة السلاح الأبيض، وهو ما اضطر شرطيا إلى إطلاق أربع رصاصات من مسدسه الوظيفي، ثلاثة تحذيرية والرابعة أصابت أحد المشتبه فيهما أسفل ذراعه قبل أن تصيب الجانب الأيمن من قفصه الصدري.

وأضاف البلاغ أنه تم حجز السلاح الأبيض الذي كان بحوزة المشتبه فيهما، كما تم الاستماع إلى الضحيتين، وتحصيل إفادة أربعة شهود عاينوا الحادث، في وقت تم الاحتفاظ فيه بالمشتبه فيه المصاب رهن الحراسة الطبية بالمستشفى، بينما تم إخضاع المشتبه فيه الثاني لتدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.