Header Ads

"الأسود" تفترس "الفراعنة" بثلاثية وتصعد لنهائيات كأس إفريقيا للاعبين المحليين

"الأسود" تفترس "الفراعنة" بثلاثية وتصعد لنهائيات كأس إفريقيا للاعبين المحليين
تمكن المنتخب الوطني المغربي، للاعبين المحليين، من التٲهل لنهائيات كأس إفريقيا "الشان" بكينيا، وذلك بعد حسمه نتيجة المباراة التي جمعته اليوم الجمعة بضيفه المنتخب المصري، بالفوز بثلاثة أهداف لواحد، على أرضية مركب مولاي عبد الله، بالرباط، وذلك برسم مباراة إياب التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية للمحليين بكينيا 2018.
وحاولت عناصر المنتخب المغربي البحث عن هز شباك المنتخب المصري منذ الدقائق الأولى للنزال، من خلال خلق العديد من المحاولات والمناورات الهجومية في الثلث الأول من المقابلة، حيث كانت أبرزها كرة لمحمد أوناجم في الدقيقة 19، غير ٲن كل هذه التحركات لم تكن بالشكل الكافي لتجاوز دفاعات المنتخب المصري وحارسه محمد عواد.
وواصلت العناصر الوطنية مناوراتها الهجومية في باقي دقائق الجولة الأولى دون نجاعة، في المقابل بحث لاعبو المنتخب المصري من جانبهم عن مباغتة العناصر الوطنية بإحراز هدف في شباك الحارس عبد العالي المحمدي، إلا ٲن تٲلق هذا الٲخير في أكثر من محاولة ٲبقى شباكه نظيفة، لتنهي الصافرة التونسية أطوار الجولة الأولى بالبياض.
وظهرت العناصر الوطنية مع بداية الجولة الثانية بوجه مخالف لما كانوا عليه في الجولة الٲولى، إذ تمكنوا من هز شباك الحارس المصري محمد عواد، في مناسبتين خلال الـ 10 دقائق الأولى، وذلك عن طريق كل من المدافع جواد الياميق في الدقيقة 50، ومقران في الدقيقة 53.
وفي الوقت الذي بدأت عناصر المنتخب المصري البحث عن هدف تقليص النتيجة، احتسب الحكم التونسي ركلة جزاء "لٲسود البطولة" بعد إسقاط المهاجم إسماعيل حداد، في منطقة العمليات، تمكن اللاعب بدر بولهرود، من ترجمتها لهدف ثالث عزز به النتيجة وسهل به المباراة على رفاقه.
وقلص المنتخب المصري النتيجة، باحرازه هدفه الوحيد في المواجهة خلال الدقائق الأخيرة، سجله المدافع المغربي حمزة السمومي، ضد مرماه، غير أنه لم يكن كافيا، إذ مكنت النتيجة "أسود البطولة" من التٲهل لنهائيات كأس إفريقيا للمحليين بكينيا 2018، بعد العودة بالتعادل الإيجابي في مباراة الذهاب.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.