Header Ads

رئيسة بورما تفاجئ العالم الإسلامي بهذا الموقف غير المسبوق بخصوص المجازر ضد المسلمين

رئيسة بورما تفاجئ العالم الإسلامي بهذا الموقف غير المسبوق بخصوص المجازر ضد المسلمين
أعلنت زعيمة ميانمار أونغ سان سو كي أنه لا يمكن “حل كافة الأزمات التي تعاني منها البلاد خلال 18 شهرا”، مؤكدة أن إيجاد حل مناسب لأزمة الروهينغا يتطلب بعض الوقت.

وقالت سو كي في تصريحات صحفية “نحن نعمل على مدار عام ونصف العام منذ تولينا زمام أمور البلاد؛ من أجل حماية أرواح مسلمي أراكان”.



وأشارت زعيمة ميانمار إلى أن حكومتها تبذل قصارى جهدها من أجل تطبيق توصيات تقرير اللجنة الاستشارية الخاصة بإقليم (راخين)، والتي ترأسها الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان.

وأضافت: “نواجه الكثير من المشكلات في تحقيق التنمية، أبرزها نقص الموارد والإمكانيات”.

وكانت سو كي قد اتهمت الأربعاء “الإرهابيين” بأنهم وراء التضليل بشأن العنف ضد الروهينغا، وقالت في بيان نشره مكتبها إن الحكومة “بدأت بالفعل الدفاع عن جميع الناس في راخين بأفضل طريقة ممكنة”، وحذرت من أن التضليل قد يفسد العلاقات مع دول أخرى.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.