Header Ads

هذا هو جديد قضية العميد ” ميسي”

هذا هو جديد قضية العميد ” ميسي”
تتوالى سلسلة التحقيقات التي تباشرها فرقة الابحاث القضائية ال ” بسيج” في قضية ما بات يعرف بشبكة ” ميسي” التي تظم عدد من الامنيين وجمركية وعدد من التجار الدوليين للمخدرات، والتي تمت الاطاحة بها خلال الاشهر القليلة الماضية.

وذكرت مصادر عليمة أن فرقة ال ” بسيج” قد اعتقلت مؤخرا، مالك شركة لنقل البضائع يتواجد مقرها بمدينة أيت ملول انزكان، وذلك في اطار الابحاث التي تقوم بها نفس الفرقة مع الشبكة الدولية للاتجار في المخدرات، والمعتقل أفرادها جميعا بسجن ” الزاكي” بمدينة سلا.

ولم تستبعد نفس المصادر، أن يكون مالك الشركة التي تتوفر على اسطول كبير لنقل البضائع داخل المغرب وخارجه، له ارتباط مع العميد الموقوف ” محمد الصادقي” اعتبارا أن مقر الشركة ” المشبوهة” يوجد فوق تراب نفود العميد ” ميسي” .

وكانت نفس الفرقة قد استدعت الى مقرها المركزي الرئيس السابق للشرطة القضائية بإنزكان ونائبه، للاشتباه في تورطهما في ملف مرتبط بتجار للمخدرات.

وذكرت ذات المصادر، أن ” ميسي” المعتقل، قد تم الاستماع اليه بشكل اعدادي وتفصيلي، في انتظار احالته على أولى جلسات محاكمته والتي ستنطلق أواخر شهر شتنبر الجاري. / ع اللطيف بركة


يتم التشغيل بواسطة Blogger.