Header Ads

شخص مجهول يرسل معلومات خطيرة تستهدف حزب التجمع الوطني للأحرار ووزراءه وبعض رجال الدولة تحت غطاء ''سري للغاية'' و ''سري جدا'' وهذه التفاصيل..

شخص مجهول يرسل معلومات خطيرة تستهدف حزب التجمع الوطني للأحرار ووزراءه وبعض رجال الدولة تحت غطاء ''سري للغاية'' و ''سري جدا'' وهذه التفاصيل..
علمت ''برحيل24'' من مصادر مطلعة أن هناك شخص مجهول يراسل عدد من الصحفيين وبعض وسائل الإعلام الوطنية ويصدر بلاغات كاذبة، ولا أساس لها من الصحة تحت مسمى ''سري للغاية'' و''سري جدا'' لنشر معلومات مغلوطة ولخلق الفزع بين المواطنين والبلبلة داخل بعض الاحزاب السياسية والمس بشخصيات نافذة داخل الدولة ووزراء بالحكومة .

وأكد نفس المصدر أن الشخص المشار إليه تعمد خلال الشهور الأخيرة توجيه أصابع الاتهام الى حزب التجمع الوطني للأحرار على وجه الخصوص وبعض وزراءه، واستهدف ''عزيز أخنوش '' وزير الفلاحة والصيد البحري وتنمية العالم القروي والمياه والغابات في كثير من بلاغاته ومراسلاته .

وحسب وثائق توصلت بها قـناة ''برحيل24'' فإن نفس الشخص يستهدف ''محمد ساجد'' وزير السياحة و ''لمياء بوطالب'' كاتبة الدولة في السياحة كما يستهدف ''الزناكي'' مستشار الملك وحاول إقحام اسمه في بعض المشاكل التي تعرفها وزارة الاقتصاد والمالية وبعض المشاريع السياحية بالمملكة، حيث يروج لبعض الأخبار التي لا أساس لها من الصحة والتي تفتقد لأبسط الشروط المهنية، ويحاول استغلال الإعلام لتوظيفه في أساليب غير أخلاقية.


هذا وقد أثار الشخص المذكور حفيظة العديد من الصحفيين والفاعلين السياسيين حول حقيقة هذا الشخص وما يسعى إليه من خلال هذه الخطوة الخطيرة ، والتي اعتبرها العديد أنها ممنهجة واستهداف لأشخاص بعينهم، ولا علاقة لها بالهدف النبيل من مهنة الصحافة ونشر الحقيقة وتنوير الرأي العام التي يتشدق بها ...




يتم التشغيل بواسطة Blogger.