Header Ads

بنعطية: أشعُر بالاشمِئزاز.. لن نسْتسلم وسَنذهب للبحثِ عما نستحِقه

بنعطية: أشعُر بالاشمِئزاز.. لن نسْتسلم وسَنذهب للبحثِ عما نستحِقه
بدا المهدي بنعطية، عميد المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم، متأثّرا بنتيجة التعادل السلبي الذي حقّقه "الأسود" أمام المنتخب المالي، مساء أمس الثلاثاء، في المباراة التي جمعتهما في العاصمة المالية باماكو، لحساب الجولة الرابعة من التصفيات الإفريقية المؤهّلة إلى نهائيات كأس العالم 2018.
ونشر مدافع يوفنتوس الإيطالي، مقطع فيديو، عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "انستغرام"، مرفوقا بتدوينة، كتب عبرها "العياء، الاشمئزاز، لكن لن نستسلم وسنذهب للبحث عما نستحقه"، في إشارة إلى وعي قائد "الأسود" بحجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، من أجل انتزاع بطاقة العبور إلى "مونديال 2018".
وعلى الرغم من قيادته المنتخب الوطني للحفاظ على شباكه نظيفة دون تلقي أي هدف خلال الجولات الأربع من التصفيات الإفريقية المؤهلة إلى كأس العالم، بأقوى خط دفاعي ضمن عشرين منتخبا في دور المجموعات، إلا أن ذلك لم يكن كافيا من أجل تقوية حظوظ النخبة الوطنية في التأهّل إلى "المونديال"، إذ فرّط رفاق مهدي بنعطية في نقطتين ثمينتين أمام مالي، أمس، كانت ستبوّئ المغرب صدارة المجموعة الثالثة.
وباتت مهمّة "الأسود" معقّدة من أجل حجز تذكرة بلوغ "مونديال 2018"، إذ تفرض حسابات التأهّل على الفريق الوطني حصد ست نقاط في المباراتين المتبقيتين، انطلاقا من الانتصار في مباراته المقبلة أمام الغابون في سابع أكتوبر المقبل في مدينة الدار البيضاء، قبل لعب مباراة نهائية "سد" في عقر ميدان الكوت ديفوار، في نونبر، لحساب الجولة السادسة والأخيرة.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.