Header Ads

نقابات تعليمية تنتقد "تعثرات دراسية" في المحمدية

نقابات تعليمية تنتقد "تعثرات دراسية" في المحمدية
انتقدت ثلاث نقابات تعليمية بمدينة المحمدية طريقة تدبير الدخول المدرسي لهذا الموسم، والذي اعتبرته "دخولا متعثرا نتيجة سوء التدبير وسوء معالجة المشاكل القائمة".

وأعربت كل من الجامعة الوطنية للتعليم والنقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل والجامعة الوطنية لموظفي التعليم التابعة للاتحاد الوطني للشغل بالمغرب عن تذمرها من "الدخول المدرسي المتعثر الذي تشهده المديرية الإقليمية بالمحمدية، نتيجة سوء التدبير وسوء معالجة المشاكل القائمة مما ولد جوا من الاحتقان ساهم بشكل كبير في عرقلة الدخول المدرسي بعدد من المؤسسات التعليمية".

وسجلت النقابات الثلاث، في بيان لها توصلت به هسبريس، "انفراد مصلحة الموارد البشرية بالتدبير وتعاملها اللامسؤول واللاتربوي مع نساء ورجال التعليم"، وكذا "عدم امتثالها للمذكرات الوزارية المؤطرة مما أخر الدخول المدرسي وساهم في عدم التحاق بعض الأساتذة بأقسامهم في الوقت المناسب"، وفق صياغة الوثيقة.

كما أوردت النقابات التعليمية المذكورة أن المديرية الإقليمية بالمحمدية مقصرة "في ضبط الدخول المدرسي خاصة تدبير الفائض والخصاص"، إلى جانب "سوء تدبير تكليفات الأساتذة وعدم نشر لوائح الفائض والخصاص وكذا تعيينات المتعاقدين التي عرفت عددا من الخروقات".

وعبّرت النقابات عن غضبها من "التعامل الفج واللامسؤول مع الفرقاء الاجتماعيين وإقصائهم من كل تدبير"، مستنكرة "لما آلت إليه الأوضاع داخل المديرية بالمحمدية". وقررت الدخول في برنامج احتجاجي، حيث دعت رجال ونساء التعليم إلى العمل على فضح كل الاختلالات التي تعرفها المديرية الإقليمية بالمحمدية.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.