Header Ads

مارك زوكربيرغ يرد على اتهامات دونالد ترامب

مارك زوكربيرغ يرد على اتهامات دونالد ترامب
يبدو أن سوء الفهم الكبير بين شركات التقنية ووسائل الإعلام الأمريكية من جهة وبين الرئيس الأمريكي المثير للجدل "دونالد ترامب" ما زال مستمرا، وفي أحدث فصوله المناوشة الأخيرة بين ترامب وبين المدير التنفيذي لموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك "مارك زوكربيرغ".

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أثار الكثير من الجدل خلال تغريدة كتبها يوم أمس على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" حيث اتهم موقع فيسبوك أنه كان دائما ضده، كما وجه اتهامات مشابهة للصحفيتين الأمريكيتين الأشهر "نيويورك تايمز" و"واشنطن بوست"، وتسآل في آخر التغريدة إن كان الأمر يتعلق بتواطؤ ضده.
من جهته لم يتأخر المدير التنفيذي والمؤسس لموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مارك زوكربيرغ كثيرا للرد على هذه الاتهامات، حيث أشار في تدوينة على حسابه على فيسبوك مساء أمس إلى أنه ليس الرئيس الأمريكي ترامب وحده من يهاحم فيسبوك ويتهمه بأنه ضده وإنما منافسوه كذلك اتهموا الموقع بأنه كان السبب في صعوده، وهذا يعني أن الجانبين يعبران عن عدم رضاهما عن المحتوى الذي ليس في صالحهما ولا يعبر عن توجهاتهما.

مارك أشار إلى أن فيسبوك هو عبارة عن منصة تسمح للناس بنشر أرائها وأفكارها وتبادل هذه الأفكار، كما أشار إلى الدور الكبير الذي لعبه موقعه للتواصل الاجتماعي في الانتخابات الأمريكية الأخيرة من خلال إعطاء الكلمة للناس وللمرشحين من أجل التواصل مع ناخبيهم، وهي أول مرة يعترف بها مارك زوكربيرغ بالدور الكبير الذي لعبه فيسبوك في الانتخابات الأمريكية ويتزامن مع قرار فيسبوك التعاون الكامل مع الكونغرس الأمريكي من أجل التحقيق في قضية التأثيرات المحتملة لروسيا في الانتخابات الأمريكية عبر وسائل التواصل الاجتماعي بالإضافة إلى جوجل وتويتر.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.