Header Ads

رغم استقرار أسعار تكرير البترول .. أسعار المحروقات تواصل الارتفاع

رغم استقرار أسعار تكرير البترول .. أسعار المحروقات تواصل الارتفاع
كشفت مذكرة إخبارية صادرة، الجمعة، عن المندوبية السامية للتخطيط، أن تكرير البترول لم يعرف أي ارتفاع خلال شهر غشت الماضي، غير أنه في مقابل ذلك لاتزال أسعار المحروقات مرتفعة.
وسجلت المندوبية أن الرقم الاستدلالي للأسعار عند الإنتاج لقطاع “الصناعات التحويلية (باستثناء تكرير البترول) عرف ارتفاعا بـ 0,1 في المائة، خلال شهر غشت الماضي، مقارنة مع شهر يوليوز.
وعزت المندوبية هذا الارتفاع، خصوصا إلى ارتفاع الأسعار في قطاع “صنع الأجهزة الكهربائية” بـ 2,8 في المائة، وفي”صنع منتجات أخرى غير معدنية” بـ 0,1 في المائة.
وأضاف المصدر ذاته أن تراجع الأسعار في “صناعة الملابس” بـ 0,7 في المائة، وفي “صنع تجهيزات معلوماتية، ومنتجات إلكترونية، وبصرية” بـ1,5 في المائة، وفي “صنع منتجات من المطاط والبلاستيك” بـ 0,5 في المائة، بدورها كانت من عوامل ارتفاع أسعار إنتاج الصناعات التحويلية.
ومن جهة أخرى، أكدت المندوبية أن الأرقام الاستدلالية للأسعار عند الإنتاج لقطاعات “الصناعات الاستخراجية”، و”إنتاج وتوزيع الكهرباء”، و”إنتاج وتوزيع الماء”، عرفت استقرارا، خلال شهر غشت 2017.


يذكر أن مجلس النواب أعلن الشروع في القيام بمهمة استطلاعية حول الأسباب، التي تؤدي إلى استمرار ارتفاع أسعار المحروقات في المغرب عند محطات التزويد بالوقود، على الرغم من أن أسعار البترول في السوق الدولية عرف انخفاضا مهما، منذ حوالي خمس سنوات.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.