Header Ads

نجاة اعتابو: الجمهور مصدر طاقتي والمغاربة يستحقون مدنا أفضل

نجاة اعتابو: الجمهور مصدر طاقتي والمغاربة يستحقون مدنا أفضل
بمناسبة إحيائها لفعاليات "النزاهة 2017" بمونتريال، أكدت الفنانة المغربية نجاة اعتابو أنها تفاجأت بالحضور الكبير للجالية المغربية المقيمة بكندا إلى الحفل الذي أحيته، حيث جاؤوا من مدن عدة كمونتريال ولفال وأوتاوا وكيبيك.

واعتبرت الفنانة الغنائية الشعبية، في لقاء مع جريدة هسبريس الإلكترونية، أن هذا التجاوب الجماهيري هو شرف كبير لها ولمسارها، لافتة الانتباه إلى أن ما ضاعف من فرحتها هو مشاركة الجمهور لها في أداء كل الأغاني التي قدمتها؛ بكل حماس وحب.



وجوابا عن سؤال حول مسارها الفني، أكدت أيقونة "الشعبي المغربي" أنها وصلت إلى مستوى عال جدا في قلوب جمهورها، سواء داخل المغرب أو خارجه، مضيفة: "هذا ما يمنحني القوة والطاقة، ويدفعني إلى التفكير الدائم في ما يمكن أن أقدمه لهذا الجمهور من جديد".

وحول الصرخة التي أطلقتها بخصوص وضعية مدينة الخميسات، والتي خلفت تجاوبا من لدن المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، اعتبرت صاحبة أغنية "J'en ai marre" أن ذلك انبعث من أعماق قلبها، وزادت: "الخميسات مدينة مهمشة جدا ومنكوبة، الصغير فيها يعاني قبل الكبير"، مبرزة أنها لا يمكن أن ترى كل هذه الأضرار أمام عينيها وتسكت.



وفي هذا السياق شددت نجاة اعتابو على أن دافعها لإطلاق صرخة تهم أوضاع مدينة الخميسات لم يكن بحثا عن مصلحة خاصة أو لغرض شخصي، وأن "الدافع الأول والأخير هو الغيرة على المدينة والوطن، وحب المغرب والمغاربة"، وفق تعبيرها.

وتضيف الفنانة لجريدة هسبريس الإلكترونية: "سأبقى متمسكة بصرختي حتى أرى النتيجة الإيجابية، ليس في مدينة الخميسات فقط بل في جميع المدن المغربية، خصوصا أننا نتوفر على كل الإمكانات للنهوض بهذه المناطق".



ودعت نجاة اعتابو كل المواطنين المغاربة إلى "عدم السكوت في وجه التهميش الذي يطال مدنهم"، معتبرة أن ما قامت به يدخل في هذا الإطار.

وتمنت ابنة الخميسات أن تزور لجنة مراقبة وتقصّ مدينتها، خصوصا أن ما تطالب به لا يحتاج ميزانيات كبيرة وخيالية كي يتحقق، "كل ما يحتاجه هو الصدق في العمل وحب الوطن، ويجب على جميع المغاربة، داخل وخارج البلاد، أن يتعاونوا للنهوض ببلادهم وتنميتها؛ لأنها تستحق الأفضل".



وإجابة عن سؤال حول جديدها الفني، أكدت الفنانة الأمازيغية أنها بصدد إعداد سيناريو فيلم جديد، بالإضافة إلى الاشتغال على تسجيل ألبوم غنائي بالأمازيغية والعربية والفرنسية؛ استجابة لطلبات جمهورها في المملكة وعبر بقاع العالم.

وفي نهاية لقائها مع جريدة هسبريس الإلكترونية وجهت الفنانة الغنائية الشعبية نجاة اعتابو تحية تقدير إلى جمهورها المغربي في كندا خصوصا، وعموم منطقة أمريكا الشمالية، الذي عبر عن حبه لها ولفنها، وتابع حفلتها المقامة أخيرا في مونتريال.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.