Header Ads

شيراك وتارودانت

شيراك وتارودانت

اعتاد الرئيس الفرنسي السابق، جاك شيراك، على قضاء عطله وإجازاته رفقة زوجته بيرناديت شيراك في المغرب، وبالضبط بمدينة أكادير ونواحيها، واختار الزوجان اقتناء فيلا بأحد الأحياء الراقية في المدينة، كما عبر شيراك أكثر من مرة عن إعجابه بأكادير وهدوء شتائها وشواطئها، فيما يقضي أيضا جزءا من عطله بمدينة تارودانت، وبالضبط في مزرعته الكبيرة بالمدينة، واعتاد التردد على هذه المزرعة منذ كان عمدة لباريس، ولطالما خاطب العالم حين كان رئيساً لفرنسا من هذه المدينة الصغيرة، فحين تم الإفراج عن الصحافيين كريستيان شينو وجورج مالبرونو، اللذين اختطفا في العراق، خاطب جاك شيراك العالم من مدينة تارودانت معرباً عن سروره بالخبر، وربط علاقة خاصة بسكان المدينة، حيث يفضل أن يترجل عن سيارته ويمشي في أزقة المدينة القديمة رفقة زوجته، ويلقي التحية على السكان، ويجالسهم أحيانا في المقهى.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.