Header Ads

أمناء فيدرالية اليسار بأكادير لدعم مرشح الرسالة عبدالعزيز السلامي

أمناء فيدرالية اليسار بأكادير لدعم مرشح الرسالة عبدالعزيز السلامي
احتضنت قاعة بلدية أكادير، عشية اليوم السبت 30 شتنبر الجاري، تجمعا خطابيا ترأسه الأمناء العامون لأحزاب فيدرالية اليسار، ويتعلق الأمر بنبيلة منيب الأمينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد، وعلى بوطوالة الكاتب الأول لحزب الطليعة، والعزيز عبدالسلام الأمين العام لحزب المؤتمر الاتحادي.
وكان هذا التجمع مناسبة لزعماء الفيدرالية للحديث عن وضعية اليسار المغربي، واستفحال ظاهرة الردة الديمقراطية بالمغرب، والتراجع عن الاصلاحات العميقة.
من جهتها، أكدت نبيلة منيب أن منطقة سوس تعاني من استنزاف كبير للثروات السمكية وللموارد المائية بفعل اقتصاد الريع الممنوح لكبار الصيادين والفلاحين، مبرزة أن المعركة الحقيقية للمغاربة تكمن في الحصول على المواطنة الكاملة في إطار نظام ديمقراطي حقيقي يحقق العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص.


ويأتي هذا التجمع الخطابي في إطار الحملة الانتخابيى التي يخوضها مرشح فيدرالية اليسار عبدالعزيز السلامي برسم جزئيات 5 أكتوبر المقبل بدائرة أكادير- إدوتنان.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.