Header Ads

الدرك يحقق في سرقة حواسيب ضواحي مراكش

الدرك يحقق في سرقة حواسيب ضواحي مراكش
باشرت عناصر الدرك بالمركز الترابي تسلطانت ضواحي مراكش تحقيقاتها الأولية، تحت إشراف النيابة العامة، من خلال جمع المعطيات والقرائن والأدلة التي ستساعد في فك لغز سرقة ثلاثة حواسيب من مدرسة "20 غشت"، المتواجدة بدوار لقواسم التابع لتراب جماعة تسلطانت.

وقادت التحريات الأولية إلى إيقاف شابين يشتبه في تورطهما في عملية السرقة، بعد محاصرتهما بمجموعة من الأسئلة، ليتم اقتيادهما إلى المركز الترابي للدرك بتسلطانت، وإخضاعهما لتدابير الحراسة النظرية من أجل تعميق البحت معهما، في انتظار إحالتهما على أنظار وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمراكش.

وكشفت التحقيقات المعمقة التي باشرتها عناصر الدرك الملكي في هذه القضية أن الضنينين من ذوي السوابق العدلية، وتم إيقافهما العديد من المرات، كانت آخرها بعد الاشتباه في تورطهما في سرقة أزيد من 5 آلاف يورو وحواسيب محمولة من منزل يتواجد بدوار تكانة، التابع لتراب الجماعة القروية تسلطانت، تعود ملكيته لفرنسية مقيمة بالمنطقة.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.