Header Ads

ليغانيس الإسباني ل" برحيل24": أمرابط أَصبح جاهزًا للدفاعِ عن ألوان مُنتخب بِلاده أمام "الفيلة"

ليغانيس الإسباني ل" برحيل24": أمرابط أَصبح جاهزًا للدفاعِ عن ألوان مُنتخب بِلاده أمام "الفيلة"
سَيكون اللاعب الدولي نور الدين أمرابط، لاعب نادي ليغانيس الإسباني، جاهزا للمشاركة رفقة المنتخب الوطني المغربي، خلال المواجهة التي ستجمع "أسود الأطلس" بمنتخب الكوت ديفوار، برسم الجولة الحاسمة من التصفيات الإفريقية المؤهّلة إلى نهائيات كأس العالم روسيا 2018، وذلك بعد الإصابة التي كان قد تعرّض لها، خلال مباراة فريقه، أمام إشبيلية الإسباني، ليضطر إلى مغادرة الملعب مصابا.
وتوصّلت "هسبورت"، بمراسلة من إدارة نادي ليغانيس الإسباني، تؤكّد من خلالها أن اللاعب الدولي نور الدين أمرابط، بات جاهزا للمشاركة رفقة منتخب بلاده خلال مواجهة منتخب الكوت ديفوار في الحادي عشر من الشهر المقبل، وذلك بعد إخضاعه يوم الاثنين الماضي، للفحوصات الطبية والتي أظهرت إمكانية عودته للعب.
وفي السياق ذاته، كشفت تقارير صحفية إسبانية، أن الإصابة التي تعرّض لها اللاعب نور الدين أمرابط، خلال مواجهة نادي إشبيلية الإسباني، لا تعد مقلقة، إذ سيكون على أمرابط الخضوع للراحة لأيام قليلة، قبل العودة للمشاركة في مباريات ناديه، أو الالتحاق بالمنتخب الوطني المغربي، الذي سيسافر إلى أبيدجان، في الثامن من الشهر الحالي.
يشار إلى أن الناخب الوطني هيرفي رونار، كان قد وضع اللاعب المغربي نور الدين أمرابط ضمن لائحته النهائية المواجهة للكوت ديفوار، غير أن الشكوك ظلّت تحوم حول حقيقة مشاركته في المباراة الحاسمة، إلى أن تأكّد حضوره بشكل رسمي بما أن إصابته ليست بالخطيرة.
ويحاول الطاقم الطبي للمنتخب الوطني المغربي، التواصل مع أندية اللاعبين الذين يعانون من بعض الإصابات، تفاديا لأي مفاجآت قد تربك حسابات الناخب الوطني هيرفي رونار، في آخر اللحظات.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.