Header Ads

تارودانت .. ساكنة حي القدس بدرب الحشيش تستنكر التهميش الذي يعيشه الحي

تارودانت .. ساكنة حي القدس بدرب الحشيش تستنكر التهميش الذي يعيشه الحي

تجزئة القدس بدرب الحشيش تعيش هذه الأيام في مشاكل لا حصر لها، هذا هو المكان الوحيد في هذه المدينة العزيزة الذي لا ينظر له أي أحد سوى من المجلس أو السلطة المحلية بعين الرحمة، هذا الحي تم تهميشه عن قصد أو عن غير قصد الله أعلم، الجواب عند المسؤولين .
ساكنة تجزئة القدس تستنكر بشدة الاهمال الذي يطال حيهم، رغم أنهم قدموا عدة شكايات وجلسات مع المسؤولين في المجلس البلدي، الجواب الذي يسمعون دائما .. ( درب الحشيش من أولويات المجلس ...) ثلاث سنوات مرت على تول المجلس التسيير ودرب الحشيش من سيء الى أسوأ.
من الأمور التي زادت عن حدها هنا في هذا الحي، هو الا ستغلال البشع لأصحاب المتلاشيات "لافراي" لبقع أرضية بجوار منازل السكان، حيث يعرضون خرداتهم متحدين الساكنة والسلطات والمجلس غير آبهين باستنكار الجميع لهذا الوضع.
ان ما يحز في النفس هو ما تسمعه الساكنة كل يوم من هؤلاء القوم من ألفاظ نابية وشجارات والضوضاء الناتجة عن رمي القطع الحديدية عند الشروع في تجهيز مكان البيع.
لايقف الأمر عند هذا الحد، فعند الانتهاء من البيع في ساعات الليل يصفدون خرداتهم ويضعونها بجوار المنازل وتحت النوافذ وعند مداخل الأبواب فتصير مرتعا للباحثين عن قضاء الحاجة، لهذا تطلب ساكنة حي القدس بدرب الحشيش من السلطات أن تبذل قصارى جهدها لرفع الضرر عنها وابعاد هؤلاء البائعين عن مقرات سكناهم وتحويلهم الى المكان المخصص لهم في لسطاح.

يتم التشغيل بواسطة Blogger.