Header Ads

“البيجيدي” يتلقى هزيمة قاسية بوجدة على يد “البام” والاستقلال


“البيجيدي” يتلقى هزيمة قاسية بوجدة على يد “البام” والاستقلال
أبانت العديد من الانتخابات الجزئية الأخيرة، عن تحول في اختيارات الناخبين، حيث لقي الحزب الأول في المغرب، العدالة والتنمية ضربات قاسية، آخرها ما حدث له اليوم بوجدة.
فعكس كل التوقعات التي  بوأت “البيجيدي” المكانة الأولى، متبوعا بحزب الاستقلال أو الأصالة والمعاصرة، فقد فاز الحزبان الأخيران، في حين خرج رفاق عبد الإله بنكيران بوفاض خاوي.
فقد حل حزب الأصالة والمعاصرة يوسف هوار في المرتبة الأولى، متبوعا بمرشح حزب الاستقلال عمر احجيرة، فيما حل مرشح العدالة والتنمية امحمد توفيق في المرتبة الثالثة، حيث لم يتمكن من حيازة المقعد المعاد.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.