Ouled berhil – أولاد برحيل- 24 – جريدة إلكترونية مغربية Ouled berhil – أولاد برحيل- 24 – جريدة إلكترونية مغربية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

الجهوية24 - حِراسة مرمى الوداد تضع مسؤولي "القلعة الحمراء" في قفص الاتهام

الجهوية24 - حِراسة مرمى الوداد تضع مسؤولي "القلعة الحمراء" في قفص الاتهام

الجهوية24 - حِراسة مرمى الوداد تضع مسؤولي "القلعة الحمراء" في قفص الاتهام

تَظلّ حراسة مرمى الوداد البيضاوي من المراكز التي تشغل بال مكوّنات بطل المغرب وإفريقيا، منذ فترة ليست بالقصيرة، خاصةً بعد المرحلة التي تلت اعتزال "العنكبوت" نادر المياغري، ليبرز الخلل جليا مع توالي المواسم، وهو ما زكّته مجموعة من التفاصيل التي جعلت الطاقم التقني والإداري محاصرين داخل قفص الاتهام، بسبب صفقات قد يكون الجميع استفاد منها، ماديا وتقنيا، باستثناء مرمى الوداد.

وإن كان الحارس الأوّل للفريق "الأحمر"، زهير العروبي، يقدّم كل ما في جعبته لتأمين مرمى الوداد البيضاوي بالدفاع عن نظافة شباكه، يبقى بنك احتياط الفريق في هذا المركز فقيرا جدا، خاصةً وأن مستوى بدر الدين بنعاشور، الحارس الثاني، يبقى متذبذبا وغير قار، فيما يظل ياسين الخروبي الذي استقدمه الفريق خلال فترة الانتقالات الماضية من الدوري البلغاري، بمثابة لغز، بما أن الحارس لم يقدّم أية إضافة تذكر لـ "الكتيبة الحمراء"، بل إنه شارك دقائق معدودات فقط مع النادي في وقت تم فيه التخلي عن الوافد الجديد في المركاتو الصيفي، رضا التكناوتي هو الآخر، بإعارته المثيرة للجدل، لنادي اتحاد طنجة.

وتتساءل فئة من أنصار الوداد البيضاوي عن حيثيات صفقة الخروبي، الذي جيء به إلى الفريق دون أن يكون له أي تأثير إيجابي على "الكتيبة الحمراء"، في وقت اعتبر فيه البعض أن هذه الصفقة يشوبها كثير من الغموض بما أن الحارس "الدولي" لا يشارك مع الفريق، ولم ينل ثقة الحسين عموتة لا في البطولة ولا العصبة ولا حتى منافسات "الموندياليتو" التي خرج منها الوداد محتلا المركز ما قبل الأخير.

وكانت "هسبورت" قد توصّلت إلى أن الحارس الخروبي كان سببا مباشرا في إقالة سعيد الناصيري، رئيس الوداد البيضاوي، لنادر المياغري، مدرّب حراس النادي قبل أسابيع، بعدما عمد هذا الأخير لنصح الحارس الثالث للمنتخب في الفترة الماضية، بتغيير الأجواء من أجل نيل فرصة الاحتكاك واستعادة مستواه الذي قاده للدولية سابقا، وهو ما اعتبره المكتب المسيّر للنادي تجاوزا لحدود اختصاصات مدرب الحراس.

التفصيل الثاني الذي حيّر عشّاق النادي، والذي يطرح أكثر من علامة استفهام على طريقة تدبير المسؤولين التقنيين والإداريين للفريق "الأحمر" لشؤون النادي التقنية، هو عندما تم استقدام التكناوتي، الذي انقض على مكان الخروبي داخل المنتخب الأوّل ونال ثقة الناخب هيرفي رونار ليكون الحارس الثالث لـ"الأسود"، وإعارته بداية الموسم الحالي لاتحاد طنجة، هناك حيث يقدّم الحارس أفضل العروض، في وقت يعاني فيه القفاز الودادي الأمرّين، خاصّة في ظل غياب بديل يعوّل عليه، للحارس الرسمي، زهير العروبي.

وسيكون على الطاقم التقني وكذا المكتب المسيّر للوداد البيضاوي تدارك هذا النقص خلال الميركاتو الشتوي المقبل، خاصّة وأن بنعاشور لم يدافع عن فرصته عندما أقحمه عموتة في مباراة أوراوا الياباني، الثلاثاء الماضي، لحساب لقاء تحديد المركزين الخامس والسادس من منافسات كأس العالم للأندية، حيث تلقّت شباكه ثلاثة أهداف، وغياب بوادر إمكانية استحواذ الخروبي عن الرسمية في وقت لا ينال فيه الثقة حتى ليكون بديلا ثانيا، وأما التكناوتي، فسيظل طنجاويا حتى نهاية الموسم، قبل أن يعود إلى أحضان الوداد من جديد.

عن الكاتب

الجهوية 24

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Ouled berhil – أولاد برحيل- 24 – جريدة إلكترونية مغربية