Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

واش فراسك ؟ المغاربة غادين يتبهدلو ديال بصح... و قريبا جدا

واش فراسك ؟
المغاربة غادين يتبهدلو ديال بصح... و قريبا جدا

هادشي لي غيوقع للمغاربة غيصدمهم ديال بصح و غادي يبدل الوجه ديال المغرب، يعني غير تسناو الصدمة ، وباش تفهمو شنو غيوقع، تبعو مزيان ...

المغرب غارق في الديون، خداهم من صندوق النقد الدولي، حاليا واصلة الديون ديالو تقريبا (142,8 مليار درهم) وهاد البنك ماكيتفاكش، باش يسلفك الفلوس خاصو يضمن أنك أترجع ليه فلوسو (وبأسرع وقت) و سطرو مزيان على (و بأسرع وقت)، وباش يضمن هادشي تيدخل معاك في العظام و تفرض عليك شنو خاصو يدار فإقتصادك باش ترد ليه فلوسو دغيا،

قالو للمغرب عندك هاد الحوايج خاصك ديرهم، أولا، رفع الدعم عن المواد والسلع الاولية (مثلا الثمن ديال البوطة الكبيرة بلا دعم هو 120 درهم نتا كتشريها ب40 درهم، و لي بقا كتخلصو الدولة)، يعني الدولة مدام معندهاش الفلوس، خاصها تخلي الشعب يشري السلعة بفلوسو، بلا متعاونو الدولة، ولي معندوش ميشريش يقضي بالفاخر، بكل بساطة هاكذا تيفكر هاد البنك، المشكلة أن بنكيران من بعد ما قبل يطبق هاد الإقتراح ديال البنك (رفع الدعم / إلغاء صندوق المقاصة)، الديون ديال المغرب بقات مازال كتزاد، يعني بحالي تقول الخزينة ديال المملكة المغربية فيها تقبة، وحاليا بدات كتنقص هاد الدعم بشوية بشوية ولغاتو على ليصانص و المازوط وقريبا البوطة و الزيت و السكار و أتاي والتعليم و الصحة .... وكلشي

معليناش، الخطوة الثانية لي فرضها البنك باش يرد فلوسو هي قوانين التقاعد، يعني بنادم يبقى خدام حتى يودع الحياة، بلا ميستافد من شي سنتيم من cnss باسم التقاعد، و الثالثة هي تحرير الدرهم، صندوق النقد الدولي، قال للمغرب، شوف أشريف، بغيت فلوسي، وهاد الإجراءات لي درتي ماكافياش، ماعليك غير بتحرير العملة ديالك باش تقدر ترجع ليا فلوسي،

هنا غنديرو سطوب، لحقاش هذا هو الموضوع المهم ديالنا، البنك فاش قال للمغرب هاد الهضرة قالها على واحد الأساس، و هو أن المغرب زعما حاس بالأزمة، وخاصو يطور راسو و يبني راسو باش يخرج منها، وبالتالي خاصو للضرورة يحرر العملة ديالو باش يقدر ينمو و يرد الفلوس.
مثلا إلا المغرب ولا تيصنع الصوارخ، و العالم كلو محتاج الصوارخ ديال المغرب، يعني كلشي غادي يبغي يشري العملة ديال المغرب باش يخلص بيها، و بالتالي العملة ديال المغرب غتولي مطلوبة "فالسوق" و زايدة فالثمن، و فاش المغرب غيبيع العملة ديالو غيربح فلوس كثيرة، و يقدر يخلص بيها الديون، بكل بساطة هذا هو التفكير ديال صندوق النقد الدولي من موضوع تحرير الدرهم، 
المغرب قيمة العملة ديالو حاليا فيكس، علاش؟ لحقاش، المسؤولين ديال الإقتصاد في المغرب، عارفين العملة ديال المغرب ماكاين لي مديها فيها من غير ولاد بلادها، و بالتالي رابطينها بقيمة الأورو و الدولار في السوق في حدود نواحي 10 دراهم باش ماياكلوش الضق إلا تحرات، و ماتبقا ساوية حتى المداد باش مطبوعة.

الخلاصة،
حنا كاملين عارفين المغرب ما تيصنعش الصوارخ، و ما عندوش لا الرغبة ولا العزيمة ولا حتى الإرادة باش يخلي المغرب يصنع أيتها حاجة تخلي العملة ديالنا مطلوبة في السوق، وبالتالي فإن قرار تعويم الدرهم (تحرير الدرهم) هو عملية إنتحار للإقتصاد المغربي، لي عاجلا أو آجلا غيكشط كاع المغاربة بسبب الغلاء باش يرد للبنك فلوسو، لي هو أصلا خداهم ومدار بيهم والو نهبوهم الشفارة و محاسبو حتى واحد فيهم واخا كلهم معروفين بالإسم و كل واحد شحال شفر، المغاربة غادي يغلى عندهم كلشي من أبسط الحوايج ونتا طالع... لحقاش القيمة ديال الدرهم غتنزل، وبلاصت ما كنتي كتشري ستيلو ب30 ريال غتولي تشريه ب5 دراهم، وإلا خازن فالبنك مثلا 1000 درهم حاليا تقدر تولي قيمتها أقل ب 10% بعد التعويم يعني تولي ساوية غير 900 درهم حاليا وقد ما الإقتصاد مقدرش يقاوم قد ما القيمة كتنزل حتى تولي ساوية غيير 100 درهم ديال دابا بحكم التضخم. وهنا فين غادي تمحى الطبقة الوسطى بشكل كلي.

المشكلة الكبرى أن الدولة غتغمق على المغاربة من بعد ما غطيح قيمة الدرهم، بمعنى أن السلع غتزاد 50% ولكن الصالير ديال المغاربة غادين يزيدو فيه 20% كخطوة إستباقية الشعب غادي يفرح وماغاديش يتظاهر كيف 20 يونيو 1981، ولكن فاش غادوز 3 شهور ولا 6 شهور غادي يحس بالقالب ديال بصح...

صحاب الفلوس فاش شافو الدولة غتنتاحر، هزو فلوسهم و هربوهم لأوروبا، و الدولة كان المفروض أنها تفرض تعويم الدرهم نهار 30 يونيو، و بسبب هاد شي لي وقع أجلاتو تال من بعد ... على ما تبرد القضية.

و المغرب لي كتعرفوه دابا غيولي مجرد أيام غتوليو تعاودو عليها. و السبب أن الشفارة لي خداو القروض من البنك و شفروها و مخدموش بيها البلاد متحاسبوش. بكل بساطة. هوما يشفرو و الشعب يخلص، أصلا هاد الفيلم كلو ديال البنك و تعويم الدرهم و صندوق المقاصة و الحكومة المأزمة الغرض منو يفقرو الشعب المغربي و لاللفتنة .

عن الكاتب

برحيل بريس BerhilPress

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية