Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية

آخر الأخبار

آخر الأخبار
جاري التحميل ...

برحيل بريس Berhil press صحف الأربعاء:التحقيق في ملف أكبر عملية نصب باسم الأمن والدرك والجيش، و رواح كريهة تحاصر إقامات راقية مملوكة لمسؤولين كبار.

برحيل بريس Berhil press صحف الأربعاء:التحقيق في ملف أكبر عملية نصب باسم الأمن والدرك والجيش، و رواح كريهة تحاصر إقامات راقية مملوكة لمسؤولين كبار.

جولة رصيف صحافة الأربعاء نستهلها من “المساء”، التي كتبت أن مئات الأطنان من السوائل السامة تستنفر السلطة والمنتخبين، بعدما حاصرت الرواح الكريهة إقامات راقية مملوكة لمسؤولين كبار، إذ دعا محمد مهيدية، والي الرباط، إلى اجتماع عاجل حضره عدد من رجال السلطة والمنتخبين، إضافة إلى ممثلين عن شركة “بيتزورنو” الفرنسية، التي تسير مطرح أم عزة الممتد على أزيد من 100 هكتار.

ووفق “المساء أيضا، فإن الروائح الكريهة امتدت إلى فيلات وإقامات خاصة بأسماء من العيار الثقيل، إذ تجاوزت الدواوير المحاذية للطريق السيار، وواصلت انتشارها حتى منطقة السويسي والغولف، بعد أن تخلت الشركة عن معالجة عصير الأزبال المعروف باسم “الليكسفيا”، ما أدى إلى امتلاء الأحواض بأزيد من 250 ألف متر مكعب من هذا السائل السام، الذي يضم عددا من المواد الخطيرة والمعادن الثقيلة. الشرطة الإيطالية تبحث عن عناصر شبكة خطيرة كانت تقوم بسرقة سيارات فاخرة وتهريبها إلى المغرب عن طريق رحلات بحرية من أجل بيعها.

ووفق المنبر ذاته فإن الشرطة بمدينة ساليرنو حجزت أربع سيارات فارهة على متن سفينة تحمل اسم “البرازيل”، تابعة لشركة الشحن “غريمالدي”، رست في ميناء ساليرنو في الساعة الخامسة من صباح يوم 10 مارس الجاري قبل التوجه إلى ميناء الدار البيضاء.

وتبحث الشرطة الإيطالية عن أفراد الشبكة التي كانت تقوم بسرقة السيارات من مدن إيطالية مختلفة، قبل تهريبها إلى المغرب من أجل بيعها بعد تزوير وثائقها.

وأفادت الجريدة نفسها أن تسلل 3 أشخاص إلى التراب الوطني عبر الحدود مع الجزائر استنفر أجهزة مراقبة التراب الوطني والحرس الحدودي والدرك الملكي، بين الناظور والسعيدية، إذ قامت بتوزيع عناصرها عبر الطرق الوطنية والمسالك الطرقية، ومناطق مختلفة بالجهة الشرقية، خصوصا بجماعة رأس الماء.

وفرضت عناصر الحرس الحدودي تطويقا أمنيا على طول الشريط الحدودي مع الجزائر، تحسبا لكل الاحتمالات، في ظل أنباء عن محاولات تسلل مجموعات مسلحة منتمية إلى تنظيم “داعش” الإرهابي.

ووفق المصدر ذاته فإن السلطات الأمنية بمدينة القنيطرة فتحت تحقيقا في حادث سقوط 14عمودا للإنارة العمومية بشارع “محمد ديوري”، أحد الشوارع الرئيسية بعاصمة الغرب، ما تسبب في سقوط جريحين وتخريب ما يقارب 10 سيارات.

وإلى “الصباح”، التي ذكرت أن الوكالة الوطنية للموانئ خصصت ما يناهز 400 مليون سنتيم من أجل تكوين أطرها بالخارج، وأعلنت طلب عروض لاختيار مقدم الخدمات الذي سيتكفل بالمهمة، وحددت الكلفة لإنجاز الخدمة في 3 ملايين و870 ألف درهم، في حين سيتم فتح الأظرفة في 3 أبريل.

ونسبة إلى مصادر الجريدة فإن الوكالة تعتزم إرسال 40 إطارا إلى سنغافورة من أجل التكوين في عدد من المجالات التي تدخل في إطار تدبير الموانئ. وتستغرق مدة التكوين ثلاثة أيام.

في المقابل اعتبر محمد الغلوسي، رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، أن هذه الصفقة تخالف خطاب الحكومة حول عقلنة الإنفاق العمومي وترشيد تدبير الإدارة العمومية، كما أنها تؤكد على استمرار وجود أوجه لتبديد المال العام تحت غطاء الشرعية.

المنبر الورقي نفسه نشر أن المفتشية العامة للإدارة الترابية فتحت ملف رؤساء الجماعات المحلية الذين استفادوا من أموال برامج التأهيل الحضري في العديد من مدن المغرب.

ووفق الخبر ذاته فإن بعض رؤساء الجماعات الذين حصلوا على الملايين من طرف مديرية الجماعات المحلية، بهدف تأهيل المدن التي يدبرون شؤونها، وجدوا أنفسهم في ورطة بسبب عدم مطابقة ما أنجز من مشاريع مع الأغلفة المالية التي تحولت إلى الحسابات الخاصة للجماعات المستفيدة. ومن المنتظر أن تحال ملفات 15 رئيس جماعة ممن استفادوا من أموال التأهيل الحضري على القضاء.

وجاء في “الصباح”، كذلك، أن متشددين سيطروا على كلية الآداب والعلوم الإنسانية بالرباط، إذ تحولت إلى إمارة مستقلة خاضعة للطلبة الإسلاميين الذين تزايد نفوذهم بها خلال السنوات الأخيرة، وصاروا يفرضون نظامهم الخاص عليها وعلى كافة الطلبة والأساتذة الذين ضاق الكثيرون منهم ذرعا بتصرفاتهم ومضايقاتهم.

ووفق المنبر ذاته فإن مناوشات حدثت بين طلبة شعبتي الدراسات الإسلامية والفلسفة، بعد أن عبر بعضهم عن امتعاضه من تحويل الممرات المؤدية إلى قاعات الدرس إلى فضاء للصلاة، علما أن هناك مسجدا داخل الكلية.

من جهتها أفادت “أخبار اليوم” بأن غرفة جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء قضت بـ 4 سنوات حبسا موقوف التنفيذ، وغرامة 50 ألف درهم، في حق البرلماني الاستقلالي السابق محمد كريمين، رئيس جماعة بوزنيقة؛ وذلك على خلفية تهم اختلاس وتبديد أموال عمومية واستغلال النفوذ، رفقة نائبه وشقيق رئيس المجلس الإقليمي لابن سليمان، وأحد المقاولين الذين توبعوا في حالة سراح بتهمة تبديد أموال عمومية والارتشاء.

أما “الأخبار” فقالت إن شقيق توفيق بوعشرين، مدير نشر جريدة “أخبار اليوم”، رفقة عبد العالي حامي الدين وعدد من المحامين، يقومون بطلب زيارات إلى بيوت رموز وطنية لكسب دعمها السياسي للتأثير على أطوار المحاكمة.

ونسبة إلى مصادر المنبر الإخباري فإن عبد الرحمان اليوسفي، رئيس حكومة التناوب، رفض إقحامه في الموضوع المطروح أمام القضاء، معتذرا بشكل لبق عن استقبال الوفد.

وأضافت “الأخبار” أن رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، استقبل شقيق بوعشرين ومن معه، لكنه أكد لهم أن المتهم لم يترك له هامشا للتحرك في الموضوع.

وفي السياق نفسه كشفت مصادر الجريدة أن وفد كسب الدعم التقى مولاي اسماعيل العلوي، الأمين العام السابق لحزب التقدم والاشتراكية، لكن الأخير أبلغ ضيوفه أنه لا يستطيع فعل أي شيء.

وورد ضمن المنبر الإعلامي عينه أن أمن البيضاء حجز معدات خطيرة تهدد السلم والنظام العامين، إذ تم حجز ما يناهز 210 أجهزة هاتف محمول مشكوك في مصدرها، و160 ساعة يدوية موصولة بكاميرا رقمية دقيقة، و271 قلم “ليزر” تتوفر هي الأخرى على كاميرا رقمية مدمجة، علاوة على آلة واحدة للبحث ورصد القطع والأجسام المعدنية.

ووفق “الأخبار” فإن مصالح الأمن كانت قد رصدت إعلانا على موقع التوصل الاجتماعي “فايسبوك” يتضمن إشهارا لبيع معدات قد تمس بأمن وسلامة الموطنين، وهو ما استدعى فتح بحث دقيق أسفر عن توقيف المشتبه فيه الرئيسي، والعثور بحوزته على عشرات أقلام “ليزر” موصولة ببطاريات للشحن وتطلق أضواء مشعة وصفت بالخطيرة.

الختم من “الأحداث المغربية”، التي نشرت أن المحكمة الابتدائية بابن سليمان ستنظر يوم الخميس المقبل في ملف أكبر عملية نصب باسم الأمن والدرك والجيش، تعرض لها عشرات الشباب والشابات الراغبين في ولوج سلك الوظيفية العمومية داخل أجهزة الأمن الوطني والقوات المساعدة والقوات المسلحة الملكية والدرك الملكي، بطرق غير شرعية.

ووفق المصدر ذاته فإن البرلمانيين السابقين يستعطفون الملك محمد السادس للإبقاء على استفادتهم من تقاعد البرلمانيين، إذ التمس البرلمانيون السابقون من الملك التدخل للإبقاء على تقاعدهم.

وورد في “الأحداث المغربية” أن مجلس البرلمانيين والبرلمانيات السابقين رفض خطة الإصلاح المقترحة من فرق الأغلبية، والتي أبدت فرق المعارضة في مجلس النواب أيضا مساندتها لها، معتبرين أن الخطة المتوافق عليها تنطلق من مقاربة “تبخيسية”، تعتبر أن تقاعد البرلمانيين لا يعد سوى “ريع غير مشروع”.

عن الكاتب

تارودانت 24

التعليقات


.

إذا أعجبك محتوى موقعنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد الموقع السريع ليصلك جديد الأخبار أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية