Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية
آخر الأخبار

آخر الأخبار

آخر الأخبار
آخر الأخبار
جاري التحميل ...

غريب:زوجة تُواصل إرسال بطاقات التهنئة إلى زوجها رغم وفاتها بمرض السرطان الناذر.

غريب:زوجة تُواصل إرسال بطاقات التهنئة إلى زوجها رغم وفاتها بمرض السرطان الناذر.

غريب:زوجة تُواصل إرسال بطاقات التهنئة إلى زوجها رغم وفاتها بمرض السرطان الناذر.

من الحوادث الغريبة، أن زوجة تُواصل إرسال بطاقات التهنئة إلى زوجها رغم وفاتها بمرض السرطان الناذر.

وفي تفاصيل الحادث، توفيت كاتي في سن مبكرة بسبب سرطان نادر، لكنها تستمر في أرسال رسائل تهنئة لزوجها كل عام في عيد ميلاده. بل تفاجئه بين الحين والآخر بوجودها في المنزل الذي تركته إلى قبرها.

ذكر موقع جريدة “ديلي ميل” أن امرأة بريطانية، تُواصل إرسال بطاقات عيد الميلاد إلى زوجها من القبر رغم وفاتها منذ سنتين، وأضاف الموقع البريطاني أن كاتي غرانغر توفيت في عيد زواجها الحادي عشر عام 2016، وأردف أنها كانت تُعاني من سرطان نادر يصعب علاجه، لتفارق الحياة بعد ذلك في سن الـ34.

وبحسب ذات المصدر، وصلت إلى الزوج كريس رسالة هذا الأسبوع، بمناسبة عيد ميلاده الـ40، وأضاف أن كريس شعر بسعادة غامرة بعدما قرأ رسالته، التي جاء فيها “إلى عزيزي….وصلت الآن إلى الـ40 من عمرك، هل سقط كل شعرك؟”، وأضافت :”أحبك كثيرا وسأظل أحبك”.

وفي نفس السياق، أوضح موقع صحيفة “بيلد” أن الزوج كريس وجد كرتون تحت سرير في المنزل، كانت كاتي قد وضعته هناك بطريقة لم يستطع فيها رؤيته، وأضاف الموقع الألماني أن كريس تلقى في يوم موتها رسالة، ثم وصلت رسالة ثانية بعد أسبوع من ذلك تتضمن تفاصيل دفنها.

من جهة أخرى، اكتشفت كاتي إصابتها بمرض السرطان سنة 2011، بعدما اشتد عليها الآم الظهر أثناء عطلة قضتها في كاليفورنيا، حيث فشلت كل محاولات الزوجة المتوفاة في القضاء على مرض السرطان، الذي لم يترك لها أي أمل في الحياة. يُشار إلى أن كاتي غرانغر استلهمت طريقة بعث رسائل عيد الميلاد إلى زوجها من الفيلم الأمريكي الشهير( P.S I love you).

عن الكاتب

برحيل بريس BerhilPress

التعليقات


جميع الحقوق محفوظة

Ouled berhil press - أولاد برحيل بريس 24 جريدة إلكترونية مغربية